من هو مؤسس الدولة السعودية الاولى، العديد من المواطنين في المملكة العربية السعودية وخارجها عن تاريخ المملكة وبداياتها الأولى حتى الدولة التي هي عليها الآن، ولعل أبرز وأشهر ما يتساءلون عنه هو مؤسس الدولة السعودية الأولى، حيث إن الغالبية العظمى منهم لديهم فضول لمعرفة ذلك الشخص ودوره في إقامة الدولة السعودية الأولى منذ نشأتها حتى سقوطها، ومن هو مؤسس الدولة السعودية الأولى ولأي حقبة تابعونا عبر الأسطر التالية لتعرف التفاصيل ..

الدولة السعودية الأولى

امتد تاريخ الدولة السعودية الأولى من عام (1157 – 1233 هـ / 1744 – 1818 م) وفي هذه الفترة تشكلت الجذور الأولى للمملكة العربية السعودية وكانت في أوائل القرن الثاني عشر للهجرة كقبائل، ازداد الشيعة والأحزاب والإمارات في شبه الجزيرة العربية مما ساهم في انعدام الأمن وانتشار حالة الفوضى وكانت منطقة الدرعية اللبنة الأولى لتأسيس المملكة الحالية وفي ذلك الوقت محمد بن سعود المقرن التقى حاكم الدرعية بالإمام المصلح والمصلح الشيخ محمد بن عبد الوهاب، ودارت عملية البيعة بين الطرفين من أجل تصحيح العقيدة وتطبيق الشريعة الإسلامية التي اختفت. واختفت قليلاً بسبب الإمارات والقبائل وما نشر من الأساطير، وأدى هذا الوضع إلى ظهور العديد من معارضي نهج آل سعود، وبدأت الحروب والصراعات. ن، حيث واجهت الدولة العثمانية بقوة حتى أسقطها إبراهيم باشا عام 1818 م الموافق 1233 هـ، في ذلك الوقت استسلم الإمام عبد الله بن سعود في ذي القعدة 8 1233 هـ / 1818 م بعد فترة شديدة. حصار استمر ستة أشهر، أدى إلى نهاية الحقبة الأولى في تاريخ الدولة السعودية، التي امتد نفوذها إلى معظم أنحاء شبه الجزيرة العربية، وبذلك تكون أول دولة حديثة في منطقة شبه الجزيرة العربية منذ صدورها. دين الاسلام.

من هو مؤسس الدولة السعودية الأولى

هو محمد بن سعود بن محمد بن مقرن بن مرخان بن إبراهيم بن موسى بن ربيعة بن مانع بن ربيعة المريدي والمرده من حنيفة من بكر بن وائل (1697-1765 م) إمامًا ومؤسسًا للدولة السعودية الأولى، والثاني من آل سعود، وأمير إمارة الدرعية الخامس عشر، حيث تولى القيادة بعد وفاة والده الأمير سعود الأول، وتزامنت ولايته مع ظهوره للشيخ محمد بن عبد الوهاب التميمي “داعية دين الله، يقاوم البدع، ويدعو إلى العبادة لله وحده، ويرفض كل ما يدخل في دين الله ما ليس فيه، وفي تلك الفترة كانت رغبة محمد بن سعود في إنهاء الفتنة والبدعة وإقامة دولة إسلامية تلاقي نهج محمد بن عبد الوهاب، واتفق الاثنان واتفقا على إقامة دولة تقيم شرع الله بعد ميثاق الدرعية.

توفي سنة 1179 هـ / 1765 م، وخلفه بعد ذلك ابنه عبد العزيز بن محمد بن سعود في الحكم حتى اغتيل في العشر الأواخر من رجب عام 1218 هـ، ثم تولى بعده ولده سعود حتى توفي عام 1228 هـ وهو في مسيرته لصد الحملات العثمانية الجديدة القادمة من مصر بقيادة محمد علي باشا وابنه عبد الله الذي واصل حروب والده لكنه فشل عندما لم يلتزم بإرادة والده الذي قال له: “لا تقاتل الأتراك بأرض مفتوحة” واستسلم الأخير عام 1234 هـ بعد سقوط عاصمته الدرعية، ثم اقتيد إلى اسطنبول وقتل هناك.

يشار إلى أن مؤسس الدولة السعودية الأولى كان اسمه المقرن، في إشارة إلى مقرن بن مرخان، جد مؤسس الدولة السعودية الأولى محمد بن سعود، حيث لم يعرفوا باسم آل سعود إلا خلال فترة عهد سعود بن محمد بن مقرن الوالد.