رأيت بنت جيراننا الصغيرة تبكي لأنها أضاعت لعبتها

رأيت فتاة جارتنا الصغيرة تبكي لأنها فاتتها لعبتها عندما كانت تجيب على الأسئلة في الكتاب الأخير، المدرسة الابتدائية السادسة، الفصل الأول من عام 1442. أعزائي الطلاب والأصدقاء والمعلمين وأولياء الأمور، يشرفنا زيارة صفحتنا المتواضعة ونبذل قصارى جهدنا لمساعدة الطلاب على تحقيق أهدافهم. لذلك أطلقنا منصة تطوير منهج كاملة. مساعدة للطلاب من جميع مستويات التعليم. إذا كانت لديك أي أسئلة أو كانت لديك أسئلة غير متوفرة، فلا تتردد في طرح سؤال أو ترك تعليق أدناه للاستفسار أو لفت الانتباه. الطرح: رأيت فتاة جارتنا الصغيرة تبكي لأنها فاتتها لعبتها؟ تم إنشاء هذا الموقع كفترة راحة للإضافة إلى عملية التعلم عن بعد ومساعدة الطلاب على متابعة دروسهم وكتبهم من خلال موقع منصة التعلم حيث يتابع الموقع أكثر من 500 معلم. الجواب على الطرح هو:

  • اقول لها لا تبكي وتبحث معها عن اللعبة نبدأ بسم الله الرحمن الرحيم ومشيئة الله سنجدها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى