«عايدة» تعود إلى الأقصر

0 تعليق ارسل طباعة


القاهرة :انتصار صالح

بعد غياب 22 عاماً تعود أوبرا «عايدة» إلى الأقصر، لتقدم في موطنها الأصلي وسط سحر التاريخ الفرعوني يومي 26 و28 أكتوبر المقبل، وسط حضور أكثر من أربعة آلاف مشاهد من مختلف دول العالم في معبد الدير البري للملكة حتشبسوت بالبر الغربي.
يأتي الحدث متزامناً مع الاحتفال بمرور 150 عاماً على افتتاح قناة السويس، وستقدم الأوبرا بفريق من أشهر الفنانين العالميين.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي حضره عدد من نجوم الفن والشخصيات العامة منهم: يسرا، إلهام شاهين، محمود قابيل، نهال عنبر، هالة صدقي، المطرب إيهاب توفيق، إيناس عز الدين، وأمل رزق، المخرجة إيناس الدغيدي، والمخرج خالد بهجت، ومن الشخصيات العامة عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين السابق، والإعلاميون: لميس الحديدي، خيري رمضان، وبوسي شلبي ورجال الأعمال عمرو جمعة ومحيي بدراوي ومستشار وزير الثقافة إيمان نجم.
رئيس اللجنة المنظمة لحفل أوبرا عايدة، ياسر مصطفى، أكد أن الحفل مشروع تنموي من أجل إحياء الأمل لأهل الصعيد، يهدف إلى تنشيط السياحة ويخاطب العالم باللغة التي يفهمها «الفن»، مشيراً إلى أن الموسيقى لها حضور كبير في الحضارة المصرية، وهو ما يظهر في الآثار الفرعونية، وأضاف إن استغلال المواقع الأثرية في تقديم الأعمال الفنية يخلق تجربة إنسانية لا تنسى وتجذب أعداداً كبيرة من السياح.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق