عاطل يخنق عجوزًا بـ«وسادة» لسرقة ذهبها في المنيا

0 تعليق ارسل طباعة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تمكنت الأجهزة الأمنية بالمنيا، أمس، من ضبط عاطل لاتهامه بقتل عمة والده، بأن انهال عليها ضربًا على رأسها، ثم كتم أنفاسها بـ«وسادة»، واستولى على مصوغاتها الذهبية و4 آلاف جنيه.

وتلقى مركز مغاغة بالمنيا، أمس، بلاغًا يفيد بالعثور على جثة «ف. ع»، 70 سنة، ربة منزل، داخل مسكنها بقرية أبا البلد، وتبين أنها مسجاة على الأرض، وبها جرح بالرأس وآثار خنق بالرقبة ونزيف من الأنف والفم وتورم بمنطقة الوجه والرقبة. ووجّه اللواء علاء الدين سليم، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، بسرعة تشكيل فريق بحث، شاركت فيه قيادات البحث الجنائى بالوزارة ومباحث المنيا، ونجح فى تحديد مرتكب الواقعة، وتبين أنه «ب. م. أ»، 21 سنة، عاطل، سابق اتهامه فى 3 قضايا «سلاح وتبديد وسرقة»، محكوم عليه بالحبس سنتين فى قضيتى «سرقة وتبديد».

وعقب استئذان النيابة، تم ضبط المتهم أثناء توجهه إلى القاهرة، وبمواجهته بالتحريات اعترف بارتكابه الواقعة بدافع السرقة، وقال إنه كان يتردد على المجنى عليها لقضاء متطلباتها لوجود صلة قرابة بينهما، لكونها عمة والده، وعلم باحتفاظها بمبالغ مالية ومصوغات ذهبية بمسكنها، فاختمرت فى ذهنه فكرة التخلص منها وسرقتها، وقام بالتوجه إليها، وباغتها بالضرب بيده على رأسها ووجهها، وأجهز عليها بوسادة لكتم أنفاسها حتى فارقت الحياة، واستولى على قرطها الذهبى و4050 جنيهًا، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

الكاتب

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق