سقوط عامل يُدير «ورشة» لتصنيع وصيانة الأسلحة النارية في دار السلام بسوهاج.. اعرف التفاصيل

0 تعليق ارسل طباعة

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج من ضبط عامل؛ لاتهامه بإدارة ورشة لتصنيع وإصلاح الأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة، والإتجار فيها داخل مسكنه بدائرة مركز دار السلام جنوب شرقي محافظة سوهاج.

تلقى اللواء حسن محمود العمدة، مساعد وزير الداخلية لمديرية أمن سوهاج، إخطارًا من العميد عبد الحميد أبو موسى، مدير المباحث الجنائية بسوهاج، بورود معلومات أكدت صحتها تحريات ضباط وحدة مباحث مركز دار السلام مفادها قيام «ع. ع. ا. ع»، 59 سنة، عامل، ومقيم بدائرة المركز، بإدارة ورشة لتصنيع وإصلاح الأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة والإتجار فيها بمسكنه.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف المذكور بمأمورية تحت إشراف العميد أحمد عبد الله، رئيس فرع الشرق، وقادها الرائد أحمد أبو بكر، رئيس مباحث مركز شرطة دار السلام، وبصحبته النقيب عبد الله أبو عقيل، معاون المباحث والقوة المرافقة، أسفرت عن ضبطه، وبتفتيش مسكنه عثر على «3» طبنجات عيار 8.5 مجهولة الماركة، وطبنجة عيار 9 مم مجهولة الماركة، وفرد روسى محلى الصنع، وفرد خرطوش عيار 12 محلى الصنع، و4 خزينة طبنجة، و30 طلقة عيار 8.5 و10 طلقه عيار 12، و10 طلقات عيار 7.62 × 39، وأدوات التصنيع والإصلاح عبارة عن 7 هياكل تستخدم فـى صناعه الطبنجات، و3 إبر ضرب النار، و9 سوستات تستخدم كالياى لأسلحة نارية، و3 مبرد حديدى، وزردية، وقصافة، و4 مفتاح الانكية، و6 مفكات، وكاوية لحام» وتم اقتياده إلى ديوان المركز.

وبمواجهته بما ورد من معلومات، وما أسفرت عنه التحريات والضبط، اعترف المتهم بإدارة ورشة لتصنيع وإصلاح الأسلحة النارية غير المرخصة، وحيازته للأسلحة المضبوطات بقصد الإتجار، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق