الجيش التركي شرّد نصف مليون كردي

0 تعليق ارسل طباعة

قالت قوات سوريا الديمقرطية "قسد"، إن الجيش التركي والفصائل الموالية له شردوا نصف مليون كردي من شمال شرقي سوريا. والأسبوع الماضي، أكد قوات سوريا الديمقراطية، أن تركيا احتلت 1100 كلم مربع من الأراضي، وقتلت 182 وجرحت 242 من مقاتلينا، كما تسببت في نزوح 30 ألف مدني من مناطقهم منذ اتفاق وقف إطلاق النار، وفقاً لما ذكره موقع "باسنيوز" أمس الخميس.

وقال بيان نشرته القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية، إن تركيا تنتهك وقف إطلاق النار وتزيد من حجم الكارثة الإنسانية بشكل متعمد ومدروس.

وأضاف البيان، "لم تلتزم الدولة التركية وجيشها والفصائل المسلحة التابعة لها بعملية وقف إطلاق النار التي أبرمت بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية وبالتشاور مع قوات سوريا الديمقراطية يوم 17 أكتوبر (تشرين الأول)  رغم قيام قواتنا بكل الالتزامات المنصوص عليها في الاتفاقية المذكورة".

وقال البيان، إن "تركيا تستمر في احتلال الأراضي السورية خارج منطقة العمليات العسكرية المتفق عليها في كل من رأس العين وتل أبيض وتل تمر، وما زالت تشرد وتقتل سكانها رغم انسحاب قواتنا منها".

وأوضح بيان "قسد"، "احتلت الدولة التركية منذ يوم وقف إطلاق النار وإلى الآن مساحة جغرافية تقدر بـ 1100 كلم مربع تضم 56 قرية، إضافة إلى العديد من المزارع والقصبات في كل من شمال بلدة عين عيسى وشرق مدينة كوباني وشرق رأس العين وشمال غرب تل تمر".

كما أشار البيان إلى أن "الدولة التركية وفصائلها تسببت من خلال خروقاتها المتكررة منذ يوم إعلانها لوقف إطلاق النار إلى نزوح قرابة 30 ألف مدني، إضافة إلى استشهاد وإصابة العشرات منهم".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق