«دوبامين».. مبادرة شبابية تنشر السعادة

0 تعليق ارسل طباعة

أبوظبي (الاتحاد)

يدشن عدد من الشباب الإماراتيين، انطلاقة جديدة لمؤسسة «دوبامين»، وهي أول كيان شبابي إماراتي ينشر السعادة والإيجابية برؤية جديدة واستراتيجية مختلفة، تحت رئاسة ورعاية الشيخة ميثاء بنت أحمد بن مبارك آل نهيان.
صرح سعد الودامي الرئيس التنفيذي للمؤسسة، بأن الشيخة ميثاء بنت أحمد بن مبارك آل نهيان، التي تحرص دائماً على أعمال الخير ودعم الشباب، قررت أن ترعى مؤسسة «دوبامين»، وتعيد تدشينها بروح جديدة وفكر مختلف، موضحاً أنه تم وضع خطوط عريضة لاستراتيجية المؤسسة خلال الفترة المقبلة، لمسايرة منظمات المجتمع المدني لخطط الحكومة ودعمها، وعلى رأسها الأجندة الوطنية لرؤية الدولة 2021، ضمن تحدي الإمارات بأن تكون ضمن أفضل 5 دول في العالم الأكثر سعادة.
وأشار الودامي إلى أن مؤسسة «دوبامين» ستعمل خلال المرحلة المقبلة على نشر السعادة والإيجابية بين أفراد المجتمع، خاصة الشباب، لإعداد جيل مدرك لما يجري من تحولات، ويدافع عن قضاياه ويعزز هويته الوطنية.
وقال الودامي، إنه سيتم إعلان تفاصيل الانطلاقة الجديدة، بحضور الشيخة ميثاء، في مؤتمر صحفي، بقاعة برج «ايبيك» بأبوظبي، يوم 24 نوفمبر الجاري.
يذكر أن الدوبامين هو مادة كيميائية موجودة في جسم الإنسان، عبر هرمون داخل الدماغ، يعزز الشعور بالسعادة، وينشرها داخل الإمارات، سواء بين المواطنين أو المقيمين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق