إسبانيا تعلن نقل رفات فرانكو من مقبرة الدولة الخميس المقبل

0 تعليق ارسل طباعة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت الحكومة الإسبانية، اليوم الاثنين، أنها ستنقل رفات الدكتاتور فرانسيسكو فرانكو من مقبرة الدولة التي دفن فيها في عام 1975، صباح يوم الخميس المقبل.

وأوضحت الحكومة، في بيان، أن أسرة فرانكو ستحضر نقل رفاته من الكنيسة المركزية في مقبرة الدولة المعروفة باسم «وادي الشهداء» إلى مقبرة أخرى شمالي العاصمة مدريد، حيث سيتم دفن رفاته بجوار رفات زوجته.

وسعى الحزب الاشتراكي الحاكم لاستخراج رفات فرانكو وتحويل مجمع «وادي الشهداء» القريب من مدريد إلى نصب تذكاري لنصف مليون شخص قتلوا خلال الحرب الأهلية التي أشعلها فرانكو ودارت رحاها بين عامي 1936 و1939.

ولجأت أسرة فرانكو إلى القضاء لمنع نقل رفاته، لكن المحكمة العليا رفضت في الشهر الماضي دعوى رفعتها الأسرة أمامها. وقالت الحكومة إنها ستمضي في تنفيذ خطتها بحلول نهاية الأسبوع الجاري، وكشفت الاثنين عن يوم وموعد نقل الرفات.

ويضم «وادي الشهداء» نحو 34 ألفا من ضحايا الحرب الأهلية، قاتل كثير منهم في صفوف الجانب الجمهوري الخاسر، ونُقلت جثامينهم إلى مقبرة الدولة إبان حكم فرانكو دون تصريح من ذويهم.

وما زال مكان دفن فرانكو يثير الجدل في إسبانيا التي وافق 43% من مواطنيها على نقل رفاته من «وادي الشهداء» مقابل رفض 32.5%، بحسب استطلاع رأي نشرته صحيفة El Mundo الأسبوع الماضي.

الكاتب

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق