“بلومبرغ”: واشنطن تدرس فرض عقوبات على إسبانيا

0 تعليق ارسل طباعة

كشفت مصادر مطلعة لوكالة “بلومبرغ” أن إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تدرس فرض عقوبات على إسبانيا بسبب ما تعتبره “دعما ملموسا” لحكومة نيكولاس مادورو في فنزويلا.

وحسب المصادر، فإن وزارة الخزانة الأمريكية تدرس فرض عقوبات على البنك المركزي الإسباني ومؤسسات أخرى في إسبانيا، تحتفظ فنزويلا بأموالها فيها.

ولم تكشف المصادر عن مزيد من التفاصيل حول الجهات التي قد تتعرض للعقوبات الأمريكية. وأشارت إلى أنه من غير المتوقع اتخاذ أي خطوات في هذا المجال قبل الانتخابات العامة في إسبانيا، المزمع عقدها يوم 10 نوفمبر.

وتشير “بلومبرغ” إلى أن البنك المركزي الإسباني ظل وسيطا جرت عبره تعاملات مالية للحكومة الفنزويلية، فيما تخلت عدة مؤسسات مالية عن الصفقات مع كاراكاس عقب فرض العقوبات الأمريكية عليها.

وقبل فترة، التقى المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون فنزويلا، إيليوت أبرامز، بمسؤولين إسبان في مدريد، وحث السلطات الإسبانية على تجميد الأصول الفنزويلية، لكنه لم يذكر أي شيء عن احتمال فرض العقوبات، حسبما قال مسؤولون إسبان.

المصدر: وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق