موسكو: لا نناقش موضوع القرم مع أحد لا سيما مع الناتو

0 تعليق ارسل طباعة

علق أندريه رودينكو، نائب وزير الخارجية الروسي، اليوم الخميس، على بيان لحلف شمال الأطلسي دعا موسكو إلى إعادة شبه جزيرة القرم تحت سيادة أوكرانيا.

وفي حديث لوكالة “نوفوستي”، انتقد رودينكو هذه الدعوة، مضيفا أن الخارجية الروسية “ليست ملزمة بالرد على كل بيان يصدر عن الناتو، لأننا نعتبر موضوع القرم مغلقا نهائيا. ولا نية لنا لمناقشة هذا الموضوع مع أحد، ولا سيما مع الناتو”.

وفي وقت سابق، دعا حلف شمال الأطلسي روسيا، في بيان صدر عن لجنة “أوكرانيا – الناتو”، لإعادة القرم تحت السيادة الأوكرانية، معربا عن عدم ارتياحه لتعزيز الوجود العسكري الروسي في شبه الجزيرة.

وأصبحت القرم منطقة روسية بناء على نتائج استفتاء نظمته سلطات شبه الجزيرة في مارس 2014، بعد الإطاحة بحكم الرئيس الأوكراني، فيكتور يانوكوفيتش، في فبراير من العام نفسه.

ولا تزال أوكرانيا تعتبر القرم جزءا من أراضيها “محتلا مؤقتا”، فيما أكدت القيادة الروسية مرارا أن سكان شبه الجزيرة صوتوا لصالح الوحدة مع روسيا في اقتراع ديمقراطي تم إجراؤه وفقا للقانون الدولي. وفي مايو 2016، أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن موضوع القرم “أغلق نهائيا”.

كما أعلنت موسكو مرارا أن نشر القوات في القرم حق سيادي للدولة الروسية.

المصدر: وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق