من أمريكا لـ البرتغال.. ناشطة المناخ جريتا ثونبرج تبدأ رحلتها في مركب

0 تعليق ارسل طباعة

غادرت الناشطة المراهقة المهتمة بشئون المناخ جريتا ثونبرج، الولايات المتحدة، اليوم، لتبدأ رحلتها إلى أوروبا على متن قارب لحضور قمة الأمم المتحدة للمناخ في مدريد.

ووفقا لوكالة الانباء الفرنسية فإن جريتا صاحبة الـ 16 عاما فإن جريتا ستبدأ رحلتها على متن قارب لزوجين أستراليين طوله 14 مترا ، وسيرافقها خلال رحلتها والدها، لتنهي بهذه الرحلة فترة إقامتها بأمريكا الشمالية التي امتدت إلى 11 أسبوعا.

وأبحر القارب من هامبتون، في ولاية فرجينيا الأمريكية، بهدف الوصول إلى البرتغال، على بعد أكثر من 5500 كيلومتر، وسيكون على متن المركب واسمها "لا فاجابوند" ستة أشخاص هم إيلينا كاراوسو (26 عامًا) وزوجها رايلي وايتوم (35 عامًا) وابنهم عمره 11 شهرا، وبحار بريطاني محترف عمره (26 عاما) وأخيرا جريتا ووالدها.

وكانت قد اشتهرت جريتا بتأسيسها حملة الإضرابات المدرسية للدفاع عن المناخ، وتصدرت عناوين الصحف حول العالم، وخلال رحلتها رحب بها قادة العالم في الأمم المتحدة مثل الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

ومن المحتمل أن تكون هذه الرحلة أكثر صعوبة بسبب تغيرات المناخ ولكن الأمر لم يجعلها تتراجع عن قرارها بالسفر بالمركب بدلا من الطائرة للحفاظ على المناخ، وقالت إيلينا كاروسو "إنها شابة شجاعة ومستقلة وقوية للغاية، إنها ملهمة وأنا مندهشة بصراحة مما تفعله".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق