شاهد | اول تعليق من ابنة البرلماني الراحل عقب وفاة والدها في زفافها

0 تعليق ارسل طباعة

موضوع

عقب مرور ما يقارب الساعة من بدء مراسم عزاء والدها بشارع البحر الأعظم بالجيزة، دخلت بخطى مثقلة إلى كرسي بمنتصف السرادق الخاص بالسيدات، متشحة بالسواد والدموع تكسو وجهها، حزنا على وفاة أبيها البرلماني محمد البدوي، الذي فارق الحياة في مراسم عزائها.
العروس جيلان البدوي، قالت في تصريحات خاصة لـ"الوطن": "أنا مؤمنة وراضية بقضاء الله وقدره"، طالبة الدعاء المستمر لوحدها، الذي شهد عزاؤه حضور عدد كبير من الأهل والأصدقاء وأهالي منطقة النائب البرلماني.
خلال مراسم العزاء، حاولت صديقات وأقارب العروس تهدئتها، ثم بدأت في قراءة القرآن والأذكار.
وعن تأخر "جيلان"، رغم حضور والدتها منذ بدء مراسم العزاء، أوضح مجموعة من أصدقائها، رفضوا ذكر أسمائهم لـ"الوطن"، أن حالتها النفسية السيئة، تسببت في صعوبة قدرتها على الحضور فوز بدء المراسم.
تفاصيل وفاة النائب محمد بدوي في حفل زفاف ابنته 
كشفت مصادر تفاصيل وفاة النائب محمد بدوي دسوقي، 66 عاما، عضو مجلس النواب عن دائرة الجيزة، أثناء حفل زفاف ابنته بإحدى قاعات الأفراح في القاهرة.

وقالت المصادر المقربة من أسرة العروسين، إن "بدوي" لم يسلم العروسة لزوجها كما هو متبع، لكن سلمها شقيقاها لزوجها على أنغام أغنية مسلسل "أبو العروسة"، وسقط بدوي عند سماع جملة: "ده لو لقيتي دموع في عيني علشان هتمشي وتسيبني".
وأكدت أنه جرى نقل "بدوي" بعدها لمستشفى السلام بمنطقة الزمالك، وتبين وفاته.


هذا الخبر منقول من : الوطن
 

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق