بعد إلغاء تركيا تراخيص مئات الصحفيين.. أردوغان يواصل تكميم الأفواه

0 تعليق ارسل طباعة

ألغت السلطات التركية تراخيص نحو 685 صحفيا عاملا في البلاد.

وقال نائب الرئيس التركي فؤاد أقطاي، أنه تم إلغاء تراخيص الصحفيين بدعوى تهديدهم للأمن القومي، وفقا لقناة "extra news".

ويواصل نظام الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، سياساته القمعية والمستبدة، تجاه كل الأصوات المعارضة له، وخاصة مع الصحفيين، حيث اعتقلت الشرطة التركية خلال الفترة الماضية، المئات من الصحفيين المعارضين بتركيا، بحجة انتمائهم ودعمهم لجماعات إرهابية، ومشاركتهم فى الانقلاب الوهمى الذى شهدته البلاد فى 2016.

وفى هذا السياق، ذكرموقع تركيا الآن، التابع للمعارضة التركية، النيابة العامة التركية أصدرت قرارًا بتمديد فترة احتجاز الصحفى الكردى حاج يوسف توبال أوغلو لمدة أربعة أيام، على خلفية الاتهامات الموجهة له بالانتماء إلى منظمة إرهابية.

وأشار موقع المعارضة التركية إلى أن السلطات التركية اعتقلت "توبال" فى مقاطعة كاهته التابعة لمحافظة أديامان التركية فى 27 نوفمبر الماضي، بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية، إذ كان يعمل سابقًا كمراسل فى وكالة أنباء دجلة الإخبارية الموالية للأكراد فى تركيا، والتى جرى إغلاقها بموجب مرسوم قانون.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق