ميجان ماركل والأمير هاري يقضيان عيد الشكر في أمريكا

0 تعليق ارسل طباعة

من الواضح أن ميجان ماركل والأمير هاري يخططان لعطلة طويلة بعيدًا عن اللقاءات الدبلوماسية وعناء التواجد في عائلة ملكية بحجم العائلة المالكة في بريطانيا.


يقال إن دوق ودوقة ساسكس يأخذان طفلتهما ارتشي إلى الولايات المتحدة للاحتفال بعيد الشكر، عقب جدول أعمال مزدحم للغاية في عام 2019، بحسب ما قاله مصدر ملكي لموقع BAZAAR. com.


أخبر مصدر ملكي BAZAAR. com أن الدوق والدوقة يخططان لتقسيم وقتهما بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة خلال موسم الأعياد، بحيث يمكن للعائلة الاستمتاع بأول عيد الشكر وعيد الميلاد لـ فتاتهما، قبل العودة إلى إنجلترا لحضور عيد الميلاد مع العائلة المالكة.


وكانت ماركل قد رافقت زوجها مؤخرًا خلال فعاليات حدث WellChild Awards خلال جولتها الأخيرة في إفريقيا، من جهة ثانية، تحدث الأمير هاري بشكل عاطفي وأبدى تأثرًا ملحوظًا وغلبته الدموع، وذلك عندما تذكر زيارته العام الماضي في نفس التوقيت عندما كانت زوجته وقتها حامل ولم يكونا قد أعلنا الخبر بعد.


في السياق ذاته، كانت ميجان قد تحدثت عن صعوبة الحياة كشخصية عامة وأحد أفراد العائلة المالكة البريطانية، وذلك في الفيلم الوثائقي الجديد "Journey African An: Meghan & Harry "والذي سيذاع على قناة ITV الوثائقية.


القناة نشرت مقطع دعائي للفيلم ظهرت فيه دوقة ساسكس، وهي تتحدث فيه ضمنيا عن الصعوبات التي
واجهتها خلال الأشهر الأولى من انضمامها إلى العائلة المالكة البريطانية، بسبب التغطية الإعلامية السلبية التي تعرضت لها.


وقالت عن ذلك: "أي امرأة غالبا ما يكون في داخلها جزء سريع التأثر بالنقد، وخاصة خلال فترة الحمل، لذلك فلقد مثلت هذه الفترة تحديا كبيرا بالنسبة لي، وبعدها أصبحت أم لطفل حديث الولادة كما تعلم، واستمر الأمر كما هو عليه، لقد كان هذا أكثر مما يمكن احتماله في ظل فترة أحاول فيها أن أكون أم جديدة وزوجة حديثه الزواج".

إخترنا لك

0 تعليق