أكبر محمية طبيعية في الكويت ومعلومات عنها. تعتبر المحميات الطبيعية مهمة للغاية في حماية أنواع الحيوانات المختلفة من عمليات الصيد غير المشروع وفي الحفاظ على الغطاء النباتي من الرعي الجائر الذي تسبب في الكثير من الدمار في الغطاء النباتي، وقد أولت الحكومة الكويتية اهتمامًا كبيرًا بالمحميات الطبيعية. لذلك سوف نعرض لكم ما هي أكبر محمية طبيعية في الكويت.

أكبر محمية طبيعية في الكويت

أكبر محمية طبيعية في الكويت هي محمية صباح الأحمد الطبيعية، وهي محمية طبيعية تقع شمال شرق دولة الكويت، وتبلغ مساحتها الإجمالية 330 كيلومترًا مربعًا. ضخت محمية بحيرة أم الرم، التي تبلغ مساحتها 16.5 كيلومترًا مربعًا، المياه في منخفض أم الرم لتشكيل البحيرة. ويدير المحمية فريق مديرية المحميات الطبيعية التابع لمركز الكويت التطوعي برئاسة الشيخة أمثال الأحمد الصباح.

تتكون المحمية من جرف صخري يبلغ ارتفاعه 116 مترًا من السهول الساحلية، ترتبط به مستنقعات ملحية وكثبان رملية تصل بالقرب من خليج الكويت. كما تميزت المحمية بخصوبة تربتها المؤدية إلى وادي الرم في الجهة الشمالية الغربية من المحمية، وتميزت بمزايا أخرى وهي

تحتوي المحمية على 39 نوعا من النباتات في المناطق الساحلية.

يحتوي على 87 نموذجاً في المنطقة الصحراوية، من بينها نباتات العرفج، الرمث، الشنان، الهرم، الثالث، الغرقدة، الطلحة.

هناك أكثر من 151 نوعًا من الطيور (14 نوعًا مستوطنة ومستوردة).

يوجد 21 نوعًا من الزواحف، مثل السحالي، والسحالي، وغيرها.

يحتوي على 22 نوعًا من الثدييات، منها 7 أنواع مهددة بالانقراض مثل الثعلب والفانك وغرير العسل وغيرها.

أكبر المحميات الطبيعية في دولة الكويت

هناك 11 محمية طبيعية في دولة الكويت تم توزيعها في مناطق مختلفة من الكويت. أبدت حكومة الكويت اهتماماً بارزاً بالمحميات الطبيعية بسبب المناخ الحار والجاف صيفاً، والمناخ البارد والجاف شتاءً، حيث يمكن أن تمتد درجات الحرارة في شهري يوليو وأغسطس إلى 47 درجة مئوية و 49 درجة مئوية على التوالي. قلة هطول الأمطار، مما جعل دولة الكويت من الدول ذات درجات الحرارة المرتفعة وقلة المساحات الخضراء الطبيعية. صدر قانون بإنشاء مجلس حماية البيئة عام 1980، وألحق المجلس بوزارة الصحة العامة، وبعد ذلك تم إنشاء الهيئة العامة للبيئة، وهي منطقة ذات سلطة قضائية في حماية البيئة والمحافظة عليها. صدر القانون رقم 21 لسنة 1995 بمصادره المختلفة، وتم تعديله بموجب رقم 16/96، لبناء سلطة بيئية عامة. نصت مواد القانون الجديد على تشكيل هيئة بيئية عامة والقوانين الواجب اتباعها وتنفيذها ضمن سياسة حماية البيئة. والمحميات الطبيعية المتبقية بدون محمية صباح الأحمد الطبيعية هي كما يلي

محمية مبارك الكبير

محمية مبارك الكبير، إحدى المحميات الطبيعية الكويتية الواقعة شمال جزيرة بوبيان. شملت المحمية أراضي جزيرة وربة. تم الإبلاغ عنه في عام 2011 وتم تمويله من خلال مشروع استعادة البيئة البحرية الممول من لجنة التعويضات التابعة للأمم المتحدة. تتكون محمية مبارك الكبير من سهول رملية طينية منخفضة وعدة ممرات وخلجان تزداد فيها التيارات المائية مع حركة المد والجزر وغنية بالطعام، وهو ما ساهم في ثروتها بالعديد من الكائنات الحية مثل الأسماك، القشريات والرخويات، وخاصة الزبيدي والشباب والسباتي والروبيان، وتأتي الدلافين في الصيف، وفي الشتاء تأتي الطيور المهاجرة من شمال أوروبا مثل طائر الفلامنجو والكروان والدراجة الصغيرة في الأعلاف للطعام والدفء . توجد في الجزيرة طيور مستوطنة مثل مالك الحزين الرمادي، مالك الحزين الرمادي، ومنقار الملعقة، كما توجد طيور النورس بكثرة. أما النباتات الحولية فهي قليلة، وتوجد في المنطقة الرملية من الجزيرة، بما في ذلك الهرم والجنوب، وتنمو النباتات والزهور السنوية عند هطول الأمطار.

محمية أم القرين الطبيعية

محمية أم القرين الطبيعية، وهي إحدى المحميات الطبيعية في الكويت، والتي تم إنشاؤها عام 1989 من قبل الهيئة العامة للشؤون الزراعية والثروة السمكية في الكويت، حيث تقع الكويت بالإضافة إلى الطريق في مركز البنيدر، و تقدر مساحة سطحه بمليون متر مربع.

محمية الروضتين

محمية الروضتين الطبيعية بالكويت هي إحدى محميات الكويت الطبيعية التي تم إنشاؤها عام 1974، وتقع في منطقة الروضتين الشهيرة بالمياه الجوفية العذبة حيث تم إنشاؤها بعد تدهور النباتات الطبيعية مثل الرمث، الأحد و Al-Hurghaq. وقد أدى الموقع إلى تدهور الغطاء النباتي.

ضريح الشكاية

محمية الشقية الطبيعية تأسست عام 1989 وتقع في المنطقة الشمالية الغربية على طريق السالمي بمساحة مليون متر مربع. تم إنشاء المحمية لحماية الغطاء النباتي من الظواهر الطبيعية، وتشرف عليها الهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية.

عبر الحجز

محمية الصليبية الطبيعية، وهي إحدى المحميات الطبيعية في الكويت التي يشرف عليها معهد البحوث العلمية الكويتي منذ عام 1979، وتقع في جنوب غرب الكويت، ويتخصص داخل الكويت في حمايتها. تبلغ مساحتها 25 كيلو مترًا مربعًا، وتحتوي على العديد من النباتات الطبيعية مثل الثاندي والأرفج والتمام. يوجد بها العديد من الحيوانات مثل الضباع والجربوع والثعابين وأنواع الطيور المهاجرة.

محمية العبدلية الطبيعية

تعد محمية العبدلية من المحميات الطبيعية، وتبلغ مساحتها حوالي 1000 متر مربع، ويوجد بها العديد من النباتات مثل العرفج والثاندي والخزامة والعديد من النباتات السنوية، وهي من أكثرها محميات جميلة من الكويت.

محمية المطلاع

تبلغ مساحة محمية الطالعة التي تقع شمال الكويت أقل من كيلومتر مربع واحد، حيث توجد العديد من النباتات مثل الحجر والنباتات السنوية المختلفة. أنشئت لزيادة الإنتاج النباتي، وكانت تابعة للهيئة العامة للشؤون الزراعية والثروة السمكية، وهي عبارة عن احتياطي صغير من حيث المساحة.

محمية مناقيش ومقوع

تعتبر محمية المناقيش والمقوع من المحميات الطبيعية التي تمتد على مساحة تقارب الكيلومتر المربع. كما تضم ​​العديد من نباتات الثند والريلة والنباتات الحادة، ويوجد العديد من الطيور المهاجرة التي تبحث عن الطعام والدفء. حيث تضم عددا من النباتات الطبيعية النادرة والحولية مثل الحادة والنباتات الرقيقة.

محمية الطيور في البركة

محمية بركات للطيور أو محمية الجهراء. تقع هذه المحمية شرقي مدينة الجهراء. تبلغ مساحتها 2.5 كيلومتر مربع. تطل على منطقة ساحلية. تقع في موقع الأمطار الغزيرة وتراكم المياه. من المناطق التي تجذب الطيور المهاجرة، مثل طائر الفلامنجو، وفيها العديد من الأشجار مثل الصفصاف، تشترك مديرية حماية البيئة الكويتية والهيئة العامة للشؤون الزراعية والثروة السمكية في الإشراف على المحمية.

محمية خليج الصليبيخات

محمية خليج الصليبيخات أو محمية الدوحة، هي واحدة من المحميات الطبيعية المخصصة في الكويت للطيور المهاجرة والنباتات الساحلية مثل الأهرامات والشحذ والتلات والأهرامات والنباتات النادرة الأخرى.