السبب في صعوبة العيش في عصرنا هو أن الشركات تتكون من مجموعات بشرية متنوعة منتشرة عبر البلدان والمناطق بما في ذلك المناطق الريفية والصحراوية والحضرية. المدينة عبارة عن مجمع بكثافة سكانية عالية ومساحة محدودة وتتميز بأنماط حياة مختلفة عن المجتمعات الأخرى. عندما يكون لسكان المدن وظائف أخرى غير القرى والمناطق الريفية، حيث يعمل معظمهم في وظائف حكومية، تكون الصناعة والتجارة أكثر وعيًا بالزراعة، وتتمتع حياة المدينة بالعديد من المزايا التي تأتي مع عدد من الصعوبات. في هذا المقال تجيب على سؤال لماذا يصعب العيش في عصرنا.

سبب صعوبة العيش في عصرنا هو

هناك العديد من الصعوبات التي نواجهها في عصرنا حيث يعاني الكثير من الناس من صعوبة العيش في عصرنا بسبب موقع العديد منهم، والحشد الكبير الذي يسبب عدم الراحة وصعوبة الحركة، وعدم القدرة على التكيف مع متطلبات الحياة في المدينة، وجود عدد كبير من السكان فيها من أصول مختلفة، بحيث لا يوجد تجانس بينهم، وهذا يمكن أن يؤدي إلى صراع واختلاف كبير، وانخفاض في التماسك بين الناس، وهذا من أكثر الحالات السببية في المدينة وانهيارها، لأنه مع الانهيار السكاني يسهل على الأعداء غزوها والسيطرة عليها، لكن أحد العوامل الرئيسية وراء صعوبة العيش في عصرنا. وهم على النحو التالي:

والجواب الصحيح هو:

  • قاعدة تجارية ضعيفة.
  • ضعف القاعدة الصناعية والمهنية.
  • القادة الزراعيون الضعفاء.

طلابنا الكرام سعداء بالبقاء على موقعنا للإجابة الصحيحة على هذا السؤال. سبب صعوبة العيش في عصرنا هو ما عملنا عليه بجد للإجابة على AkhbarTen وننتظرك في حلول الاختبارات الجديدة في الأيام المقبلة.