الفرق بين البنك والبنك شيء لا يعرفه كثير من الناس حيث يرى البعض أنه لا يوجد فرق بينهما ولكن في الحقيقة هناك فرق بينهما ولكن فرق بسيط يصعب على البعض فهمه، يقدم لك الموقع مجموعة من المعلومات التي ستحدث فرقًا بين البنك والبنك بطريقة مبسطة.

تاريخ موجز للبنك والبنك

إذا نظرنا إلى المراجع التاريخية ؛ سنجد أن تاريخ البنك يعود إلى 3500 قبل الميلاد. يعود إلى الوقت الذي بدأت فيه الأشكال الأولى للتمويل والمصارف في حضارة بلاد ما بين النهرين ؛ خلال هذا الوقت، توسعت مجموعة من البنوك لتشكل شبكة من القواعد التي تتحكم في أنشطتها.

بدأت البنوك في التطور وتغيير شكلها إلى حد ما في زمن الحضارة اليونانية القديمة. مع انتشار الصرافين في الأسواق، أصبحوا منفذين للمعاملات المصرفية المختلفة مثل القروض والودائع وغيرها.

أما عن الشكل الحديث للبنوك والبنوك. ظهرت في أواخر العصور الوسطى بين القرنين الثالث عشر والرابع عشر الميلاديين. حيث اتسعت المعاملات التجارية في بعض المدن الإيطالية، مما أدى إلى زيادة ثروة التجار الإقطاعيين، وهنا بدأت الحاجة الحقيقية للمبادلات حتى يتمكن هؤلاء التجار من إيداع أموالهم معهم مقابل شهادات تثبت ممتلكاتهم منها. .

بدأ الأمر يتطور في التعاملات المالية حتى ظهر الشكل الأول للشيكات على شكل شهادات إيداع لحامليها تؤكد ملكيتهم للنقود في البورصة.

ثم جاء تطور النشاط المصرفي في بداية عصر النهضة نتيجة زيادة تدفق المعدن الأصفر، ثم تطور شكل البنك إلى الأشكال الأولى للبنوك التجارية في بداية القرن السادس عشر، عندما كان بنك أمستردام تأسس في عام 1609 بعد الميلاد، وأصبح أول بنك تأسس باستخدام الأوراق المالية، بنك ستوكهولم.

الفرق بين البنك والبنك

يتساءل الكثير من الناس عما إذا كان الفرق بين البنك والبنك صحيحًا، لذلك نقدم هنا المزيد من الشرح حتى يتمكن القارئ من فهم الاختلافات بين الاثنين:

الفرق اللغوي بين البنك والبنك

إذا نظرنا إلى كلمة بنك ؛ سنجد أنها كلمة مشتقة من الكلمة الإيطالية banca أو الكلمة الفرنسية banque، والتي تعني الجدول الذي استخدم في العصور القديمة لتبادل العملات وإجراء معاملات المقايضة المختلفة.

أما كلمة بنك ؛ ونلاحظ أنها كلمة عربية مشتقة من فعل التبادل، وتعني “مكان الصرف”، مما يعني أن البنك هو المؤسسة التي يتم فيها استثمار الأموال والودائع وتوكل إلى الاحتياجات التي يجب أن تؤخذ على شكل قروض.

أي يمكننا القول أنه لا يوجد فرق لغويًا بين البنك والبنك لأن لهما نفس المعنى والمعنى، والاختلاف هو فقط في أصل كل كلمة.

الفرق بين البنك والبنك اصطلاحي

هناك فرق اصطلاحي بين البنك والبنك، ولمزيد من التوضيح نوضح لك الاختلافات الرئيسية بين تعريف البنك والبنك أدناه:

  • يمكن تعريف البنك على أنه شركة أو مؤسسة مالية متخصصة في تلقي الودائع أو تقديم القروض للعملاء، والبنوك مرخصة من قبل البنك المركزي. أما عن تعريف البنك ؛ نلاحظ أن البنك هو النشاط التجاري الذي تقوم به البنوك.
  • تقدم البنوك مجموعة متنوعة من الخدمات المالية، بما في ذلك الاستثمار في الأوراق المالية، وإدارة الأموال، وتحويل العملات، والعمل في صناديق الودائع الآمنة.
  • تعتمد الأعمال المصرفية بشكل أساسي على تلقي أموال العملاء واستخدامها في مختلف القروض أو الاستثمارات المالية. للبنوك العديد من الاستخدامات الأخرى أيضًا، بما في ذلك تقديم المشورة المالية والأخلاقية للعملاء.
  • بالنسبة للبنك. وجدنا أنها تشارك في مجموعة من الأنشطة التي تتم داخل البنك، مثل تلك المتعلقة بفحص أصحاب الحسابات والأنشطة الأخرى التي يقدمها البنك لعملائه.

الفرق بين وظيفة البنك والعمل المصرفي

يوجد فرق بين وظيفة البنك والبنك، وإليكم الفروق الرئيسية في وظيفة كل منهما:

  • البنوك مهمة جدا في البلاد. نظرًا لأنه يلعب دور الوسيط بين أصحاب رأس المال وأولئك الذين يبحثون عن تلك الأموال لاستثمارها، فإنه يتلقى أموالًا من أولئك الذين يريدون وضع أموالهم في مكان آمن وموثوق ثم يقرض تلك الأموال لمن يحتاجون إليها قم بإنشاء مشاريع.
  • زادت الحاجة للبنوك بعد الثورة الصناعية في أوروبا التي دفعت هذه الدول إلى دخول عصر التصنيع، وبدأت البنوك في استخدام الأساليب التكنولوجية الحديثة والمتقدمة لتقديم الخدمات المصرفية لعملائها، وكذلك المنتجات والمعاملات الجديدة.
  • بالنسبة للبنك. نعلن أن الشركة هي المسؤولة عن عملية تحصيل الودائع وأخذ الأموال، بما في ذلك جميع الأنشطة التي تتم داخل البنوك، مما يعني أن البنك جزء من البنك.

ما هي أنواع البنوك والبنوك الموجودة؟

تتعدد أنواع البنوك والبنوك، وهنا شرح للأنواع الرئيسية للبنوك والبنوك:

البنك المركزي

يعتبر البنك المركزي هو المنظم العام لجميع البنوك، وهو المسؤول الأول عن إدارة المعروض النقدي وتحديد سعر الفائدة للمعاملات المالية التي تتم داخل البنوك الأخرى، كما أنه المنظم للبنك التجاري، بالإضافة إلى دوره في تحقيق أهداف السياسة النقدية والإقراض في حالة حدوث عجز اقتصادي للدولة.

بنوك تجارية

تتعامل البنوك التجارية مع الشركات المنتجة الكبيرة والصغيرة ؛ نظرًا لأنه يمكّن عملائه من اقتراض الأموال أو تحويلها، فهو المكان الأكثر أهمية الذي يشير إليه التجار في جميع معاملاتهم التجارية.

بنوك الاستثمار

البنوك الاستثمارية هي البنوك المسؤولة عن إدارة السندات الحكومية وتداول الأسهم والمعاملات الأخرى، وإعادة تنظيم وتوجيه الشركات من خلال إدارة وتوحيد عمليات الاستثمار داخل الشركة وجميع الصناديق.

بنك الادخار

يتخصص Sparkasse في تأمين أموال عملائه من خلال مكاتب البريد، لذلك ينظر البعض إلى هذا النوع من البنوك على أنه فرع من البنوك التجارية.

البنوك الزراعية

تتخصص البنوك الزراعية في تقديم القروض المالية للمزارعين والتي أنشأتها الحكومة لتأمين الزراعة في البلاد. النماذج المصرفية الزراعية الرئيسية هي: البنك الوطني للتنمية الريفية وشركة التمويل الزراعي والتنمية.

البنوك الصناعية

البنوك الصناعية هي بنوك متخصصة في تقديم قروض طويلة الأجل للأشخاص الذين يرغبون في تشييد المباني الصناعية أو شراء المعدات اللازمة في قطاع صناعي معين، كما أنها تجمع الأموال عن طريق إصدار السندات والأسهم.

هناك مجموعة أخرى من البنوك، بما في ذلك بنوك التجزئة والبنوك، والبنوك غير الخاضعة للرقابة، والاتحادات الائتمانية، والبنوك العقارية، وبنوك الصرافة، وبنوك الصرف الأجنبي، والبنوك الخاصة، وأنواع أخرى.

بهذا أظهرنا لكم الفرق بين البنك والبنك، والذي قد يكون غير واضح للكثيرين، رغم وجود تشابه كبير بين البنك والبنك، خاصة في مفهوم الاثنين، لكن الفرق بينهما يظل واضحًا وحاضرًا.