دعاء أنس بن مالك رضي الله عنه، وقصة دعاء أنس بن مالك رضي الله عنه، وهذا الدعاء بسم الله هو أفضل أسماء الدعاء الشائعة بين المسلمين. وقد ارتبط هذا الدعاء بقصة شهيرة بين أنس بن مالك والحجاج، وفي هذا المقال نذكر دعاء أنس بن مالك رضي الله عنه أنس بن مالك رضي الله عنه، نذكر نبذة مختصرة عن سيرة الصحابي العظيم أنس بن مالك مما يساعدنا على معرفة المعلومات القانونية المهمة والمفيدة والأحكام والعرائض للمسلمين.

من هو أنس بن مالك رضي الله عنه؟

وهو من الصحابة الكرام. اسمه أنس بن مالك بن النضر الأنصاري الخزرجي النجاري البصري. ولد بالمدينة المنورة في العام العاشر قبل الهجرة عام 612 م. والدته: أم سليم بن ملحان، واسمه أبو حمزة. هو أخو أبي طلحة الأنصاري من أمه وكان رضي الله عنه. كان يعيش فيه مع الرسول صلى الله عليه وسلم معظم أيام حياته، وكان يُدعى خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان جدًا. برفقة الأنبياء صلى الله عليه وسلم. فادعوا الله على أنس فيقول: اللهم زد ماله وأولاده ورزقه فيهم. قال أنس: أنا من الأنصار أغنى وأعظم الأبناء، وخاض الله مع الرسول معارك كثيرة. وقيل: ثماني معارك، وقال ابن عبد البر: صحة ما قيل في حياته ما رواه حامد: أن أنس بن مالك. كان عمره مائة عام، أي أقل من عام.

انظر ايضا:

دعاء أنس بن مالك رضي الله عنه

دعاء الحفظ لم يخرجه النبي صلى الله عليه وسلم، ولم يثبت صحته أيضًا أنس بن مالك – رضي الله عنه:

بسم الله خير اسم بسم الله رب الأرض والسماء بسم الله الذي باسمه لا ضرر ولا مرض بسم الله بسم الله. الله صباحاً ومساءً، وعليّ توكل على الله بسم الله في قلبي وروحي باسمه لا يضر شيء في الأرض ولا في السماء، وهو السميع العليم: كل عنيد الطاغية، ومن شر كل سلطة قوية ومن شر الحكم السيئ ومن شر كل حيوان نزلت ناصيه أنك على الصراط المستقيم، وأنت حافظ على كل شيء، شاهد. الحق حافظي هو الله الذي أنزل الكتاب وهو يهتم بالصالحين. عندما يبتعدون يقولون: كفى الله لي، لا إله إلا هو الذي أثق به. هو رب العرش العظيم “.

قصة دعاء أنس بن مالك رضي الله عنه

كان دعاء أنس بن مالك مرتبطًا بقصة، وهذه القصة رغم شهرتها غير صحيحة، وقد رواها عبد الله بن أبان الثقفي رضي الله عنه. قال: وجهني الحجاج أن أسأل أنس بن مالك رضي الله عنه، وظننت أنه يختبئ منه، فأحضرته بحصاني ورجلي، فلما كان جالسا على الباب. من بيته، مد رجليه، فقلت له: أجب الأمير فقال: أي الأمراء؟ فقلت: أبو محمد الحجاج، فقال: لا مبال، لا يبالي، لا يحزنه الله قد أهانه، ولا أرى إلا هو، لأن الجبار هو الذي يتكبر بطاعة الله والمذل هو. من أذل بعصيان الله وصديقك أخطأ وظلم وعتدى وأضر بكتاب الله والسنة وينتقم الله صلى الله عليه وسلم وقلت له: توقف عن الكلام وأجب على فقام معنا أميرًا حتى كان في حضرة الحجاج، فقال له: أأنت أنس بن مالك؟ قال: نعم، قال الأمير: أنت الذي تصلي وتلعننا؟ قال: نعم قال: ما هذا؟ قال: لأنك عصيت ربك خلافا لسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم، وتكرم أعداء الله وأصحاب الله الخاشعين، فقال له: أتدري ما أنا؟ هل تريد ان تفعل مع نفسك قال لا، قال سأقتلك أسوأ ما في موته.

أثر دعاء أنس بن مالك على الحجاج

قال أنس – رضي الله عنه – لما سمع كلام الحجاج وأراد قتله: “لو علمت أن هذا بيدك، فسأعبدك دون الله”، قال الحجاج. : لماذا ذلك؟ قال: لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم علمني الدعاء، قال الحجاج: دعه يذهب! قال العبد: يا أمير لنا طلب كذا وذلك اليوم حتى نأتي به، فكيف نتركه يرحل؟ قال الحجاج: رأيت أسدين كبيرين على كتفيه يفتحان أفواههما. ثم علّم أنس إخوته أن يتضرعوا إليه عند اقتراب الموت.