الإسترليني يسجل أكبر شهر من المكاسب في عشر سنوات

0 تعليق ارسل طباعة

صعد الجنيه الإسترليني فوق 1.29 دولار يوم الخميس مسجلا أكبر شهر من المكاسب في أكثر من عشر سنوات مع تزايد الطلب على العملة البريطانية وسط ضعف الدولار وتراجع المخاطر في أن تغادر المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.

وبينما انخفض الدولار بفعل تعليقات من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بعد أن خفض أسعار الفائدة يوم الأربعاء، صعد الاسترليني إلى 1.2975 دولار أثناء التعاملات، مقتربا من أعلى مستوى له في خمسة أشهر الذي سجله الأسبوع الماضي فوق 1.30 دولار.

وفي أواخر الجلسة كان الاسترليني مرتفعا 0.3 بالمئة مقابل العملة الأمريكية عند 1.2947 دولار.

وأمام العملة الأوروبية ارتفع الاسترليني 0.4 بالمئة إلى 86.10 بنس لليورو.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق