طيران الإمارات تسير 186 ألف رحلة وتنقل 58 مليون مسافر خلال 2019

0 تعليق ارسل طباعة

دبي:«الخليج»

اختتمت طيران الإمارات، أكبر ناقلة جوية دولية في العالم، عام 2019 بسلسلة من النجاحات في تطوير منتجاتها وشبكة خطوطها وتجربة عملائها. وتستهل الناقلة عام 2020 مع التركيز المستمر على تعزيز عملياتها التشغيلية والتجارية، وتحسين تجربة العملاء والاستعداد لمعرض إكسبو 2020 دبي، الذي يعد أكبر معرض في العالم، والذي سيفتح أبوابه أمام الزوار العالميين ابتداءً من شهر أكتوبر / تشرين الأول 2020.
وقال تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات: «أعدنا خلال عام 2019 تقييم خططنا المتعلقة بالأسطول وشبكة خطوطنا حين تبيّن لنا أن توقف برنامج (A380) أصبح مؤكداً. لقد أظهر نهجنا الديناميكي في استخدام السعة المتاحة أثناء تجديد المدرج الجنوبي في مطار دبي الدولي، وكذلك تكيّفنا طوال العام مع التقلبات السياسية والاقتصادية والاجتماعية العالمية، مدى قدرتنا على التعامل بمرونة مع مختلف الظروف وتحقيق النتائج المتوقعة. كما حافظنا أيضاً على وعدنا لعملائنا بالتميز الدائم من خلال تعزيز منتجاتنا وخدماتنا في مختلف المجالات».
وأضاف كلارك قائلاً: «سوف نواصل في عام 2020 تعزيز شراكاتنا لتوفير مزيد من فرص التواصل والقيمة لعملائنا. كما نتطلع إلى الترحيب بالعالم في دبي لحضور معرض إكسبو 2020 دبي، حيث سنتيح لزوار جناح طيران الإمارات إلقاء نظرة على مستقبل صناعة الطيران والسفر الجوي».

ربط العالم عبر دبي

بلغت أعداد الركاب الذين نقلتهم طيران الإمارات خلال الاثني عشر شهراً الماضية، منذ يناير / كانون الثاني 2019، نحو 58 مليوناً، على أسطولها الحديث المكون بأكمله من طائرات «الإيرباص A380» و«البوينج 777» وسيّرت الناقلة ما معدله 3500 رحلة أسبوعياً، أي ما يزيد على 186 ألف رحلة خلال عام 2019، وقطعت طائرات أسطولها نحو 885 مليون كيلومتر، أي ما يعادل 2300 رحلة ذهاباً وإياباً بين الأرض والقمر. وقدمت طيران الإمارات على رحلاتها المغادرة من دبي أكثر من 63 مليون وجبة طعام، وناولت أكثر من 35 مليون حقيبة في دبي.
وعززت طيران الإمارات شبكة خطوطها إلى 159 مدينة، مع إضافة 3 خطوط جديدة، هي: دبي - بانكوك عبر بنوم بنه، وبورتو (البرتغال) إضافة إلى الخدمة اليومية إلى مكسيكو سيتي عبر برشلونة. كما رفعت السعة المقعدية، من خلال زيادة عدد الرحلات أو باستخدام طائرات أكبر، إلى 12 محطة ضمن شبكة خطوطها العالمية.
وواصلت طيران الإمارات أيضاً توسيع خيارات العملاء وتسهيل مواصلة السفر من خلال تنمية شراكاتها. فقد اختتمت عام 2019 مع 26 مشاركة بالرمز و156 اتفاقية «إنترلاين» في 200 دولة، وهو ما مدّد شبكتها إلى أكثر من 1800 وجهة فريدة. وشملت الشراكات الجديدة في عام 2019 كلاً من «ساذرن إيرلاينز» الصينية، وخطوط طيران إفريقيا العالمية، و«لاتام إيرلاينز»، و«سبايس جيت»، و«إنترجيت».
وأكملت طيران الإمارات وفلاي دبي عامين من الشراكة الناجحة، حيث سافر على شبكتهما المشتركة من وإلى دبي وعبرها أكثر من 6 ملايين راكب منذ عام 2017. ويستفيد ركاب طيران الإمارات من مواصلة سفرهم بسلاسة، حيث يمكنهم الوصول إلى 94 وجهة ضمن شبكة خطوط «فلاي دبي»، في حين يمكن لركاب «فلاي دبي» الوصول إلى 143 وجهة ضمن شبكة خطوط طيران الإمارات.
ووسعت طيران الإمارات شبكة الخطوط التي تخدمها بطائرات «A380» مع توفير خدمات منتظمة إلى كل من الرياض والقاهرة ومسقط. كما شغّلت خدمات موسمية خلال الصيف بطائرات «A380» إلى كل من بوسطن وعمّان، وهو ما وفّر أمام مزيد من العملاء الفرصة لتجربة الطائرة العملاقة التي تشكّل جوهرة أسطول الناقلة.

أسطول المستقبل

تقدّمت طيران الإمارات خلال معرض دبي للطيران 2019، بطلبية مؤكدة لشراء 50 طائرة من طراز «A350-900 XWB» كما أكدت اتفاقية شراء 30 طائرة «بوينج 787-9»، وانطلاقاً من استراتيجيتها طويلة الأمد لتشغيل طائرات حديثة وكفوءة وذات هيكل عريض، فإن أحدث استثمار لطيران الإمارات بقيمة 24.8 مليار دولار (91 مليار درهم) في أسطولها المستقبلي سوف يوسع مرونته التشغيلية من حيث السعة والمدى، ويسمح للناقلة بالمضي قُدماً في تطوير شبكة خطوطها خلال عقد العشرينات وما بعده.

مبادرات مبتكرة

اختتمت طيران الإمارات سنة أخرى حافلة بالمبادرات التي أصبحت نماذج تقتدى في المنتجات والخدمات لتوفير تجربة سفر لا تضاهى لعملائها في الأجواء وعلى الأرض. ففي إبريل / نيسان 2019، أكملت الناقلة مشروعاً بتكلفة 150 مليون دولار لتجديد 10 طائرات «بوينج 777-200LR»، مع تنسيق مقاعد درجة رجال الأعمال الأوسع بتوزيع 2-2-2 وتجديد كابينة الدرجة السياحية بالكامل.
واتسعت الخيارات الترفيهية المتوفرة أمام ركاب طيران الإمارات إلى أكثر من 4500 قناة منوعة مسموعة ومرئية ضمن نظامها الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي «ice» الذي نال للسنة الخامسة عشرة على التوالي جائزة أفضل نظام ترفيه جوي في العالم ضمن جوائز «سكاي تراكس» 2019. كما حاز أيضاً جائزة أفضل ترفيه جوي للعام الثالث على التوالي ضمن جوائز «أبيكس APEX» لخيارات المسافرين.
وطوّرت طيران الإمارات تجربة الترفيه الجوي خلال عام 2019 من خلال توفير تزامن قوائم التشغيل. وأصبح بإمكان العملاء الآن تصفح المحتوى الشامل المعروض، وإنشاء قوائم تشغيل خاصة على أجهزتهم الذكية قبل الرحلة، ومزامنتها مع مقاعدهم على الطائرة، باستخدام تطبيق طيران الإمارات. ومنذ إطلاق هذه الميزة، تم إنشاء أكثر من 180 ألف قائمة تشغيل فريدة، وتقوم شركة الطيران بتوسيع هذه الوظيفة تدريجياً على كامل أسطولها.

أنظمة الاتصال

وتواصل طيران الإمارات استثمار ما يزيد على 27 مليون دولار سنوياً لتشغيل أنظمة الاتصال على الطائرات. وأجرى ركاب الناقلة خلال عام 2019 أكثر من 13 مليون اتصال بشبكة الإنترنت اللاسلكي «Wi-Fi»، وهو ما أتاح لهم البقاء على اتصال مع العائلة والأصدقاء أثناء السفر.
ودشنت طيران الإمارات أول محطة خارج المطار لإنجاز إجراءات ركاب الرحلات البحرية الذين يتابعون سفرهم على رحلات الناقلة. ويتيح مرفق طيران الإمارات الجديد، الكائن في ميناء راشد، للركاب الذين تنتهي رحلاتهم البحرية في دبي عمل إجراءات مواصلة سفرهم على رحلات طيران الإمارات في نفس المكان. وتسهم الخدمة الجديدة في تعزيز مكانة دبي وجهة دولية رائدة للرحلات البحرية، وتوفير راحة أكبر لعملاء طيران الإمارات، الذين سيتسنى لهم، من خلال عمل إجراءات مواصلة السفر جواً في ميناء وصول رحلتهم البحرية، استكشاف دبي بمنتهى الراحة من دون أمتعتهم قبل التوجه مباشرة إلى المطار للالتحاق برحلاتهم.

تقنيات جديدة

وأطلقت طيران الإمارات تقنية الصعود الحيوي والتعرف إلى الوجه عند بوابات المغادرة للعملاء الذين يسافرون من دبي إلى أي من وجهاتها ال 12 في الولايات المتحدة، وهو ما يقلل الوقت المستغرق في عمليات التحقق من الهوية إلى ثانيتين أو أقل. وسوف يتسع استخدام التكنولوجيا الحيوية في عام 2020 بالتنسيق مع الشركاء في مطار دبي الدولي.
وأصبح تطبيق طيران الإمارات واحداً من أفضل تطبيقات الناقلات الجوية. وزاد عدد مستخدمي التطبيق، المتوفر ب19 لغة بما فيها العربية، على المليونين، وهو ما أتاح لهم البحث وحجز وإدارة رحلاتهم. وأطلقت الناقلة مؤخراً ميزة جديدة على تطبيقها تحت مسمى «خرائط المطار Airport Maps»، يتيح للعملاء التنقل عبر مطار دبي الدولي، بما في ذلك الوصول بسهولة إلى كاونترات إجراءات السفر وصالات طيران الإمارات والمتاجر والمطاعم وأجهزة الصراف الآلي في المطار.
واحتفل «سكاي واردز» طيران الإمارات، برنامج مكافأة ولاء مسافري طيران الإمارات وفلاي دبي، بوصول عدد أعضائه إلى 25 مليون عضو في عام 2019. وقدم البرنامج مجموعة من المنتجات والخدمات الجديدة خلال العام، بما في ذلك «سكاي واردز إكسكلوسيفز»، الذي يتيح للأعضاء الاستفادة من محفظة رعاية طيران الإمارات وحضور فعاليات رياضية وثقافية عالمية لا تشترى بالمال. ويمنح «سكاي واردز إيفريداي» الأعضاء القدرة على كسب أميال «سكاي واردز» يومياً من خلال متاجر التجزئة والترفيه وتناول الطعام في دولة الإمارات. كما أبرم «سكاي واردز» طيران الإمارات شراكات جديدة مع ناقلات جوية مثل «كوبا إيرلاينز» و«بانكوك إيرويز» ومع فنادق وبنوك ومحلات تجزئة.

جمع الناس معاً

واصلت طيران الإمارات في عام 2019 دعم العديد من الفعاليات الرياضية والثقافية من خلال محفظة رعايتها العالمية الواسعة، والتواصل مع عملائها في جميع أنحاء العالم، والجمع بين الناس في ظل شغف مشترك. ومن أبرز هذه الأحداث الرياضية بطولة كأس العالم للكريكيت 2019، وبطولة كأس العالم للرجبي. واحتفلت في دبي بمرور 50 عاماً على انطلاق بطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي.
وعكف مهندسو طيران الإمارات طوال العام على تطوير 8 ملصقات ضخمة جديدة وتثبيتها على الهياكل الخارجية للطائرات احتفالاً بمناسبات مهمة، بما في ذلك ملصقات إكسبو 2020 دبي بالألوان الثلاثة التي ترمز للفرص والتنقل والاستدامة، وملصق «الإمارات في الفضاء» على طائرة «A380» إشهاراً لأول مهمة فضائية لدولة لإمارات، وملصق بطولة كأس العالم للكريكيت 2019، وملصق 50 عاماً على بطولة طيران الإمارات لسباعيات دبي للرجبي، وأخيراً ملصق عام التسامح على طائرة الإمارات «A380».
واحتفالاً باليوم الوطني ال48 لدولة الإمارات وعام التسامح، طوت طيران الإمارات هذا العام بكسر الرقم العالمي في موسوعة «جينيس» لأكبر عدد الجنسيات على متن طائرة واحدة. واحتفاءً بالتنوع الثقافي في دولة الإمارات، نقلت طيران الإمارات في رحلة تاريخية واحدة على طائرة «A380» أكثر من 540 راكباً من 145 جنسية. وعكس احتفال الركاب بمختلف أعراقهم وجنسياتهم وثقافاتهم على متن الطائرة، النسيج الاجتماعي متعدد الثقافات في دبي ودولة الإمارات.


طفرة متوقعة في أعداد المغادرين على رحلات طيران الإمارات مطلع 2020


يتوقع أن تشهد رحلات طيران الإمارات من دبي طفرة أخرى في أعداد المغادرين الذين شهدوا احتفالات السنة الجديدة في دبي، وذلك خلال الفترة من 1- 4 يناير/كانون الثاني 2020.
وتذكّر طيران الإمارات المسافرين بضرورة الوصول والتواجد في المطار قبل 3- 4 ساعات على الأقل من موعد إقلاع الرحلة. وتفتح كاونترات إنهاء إجراءات السفر قبل 24 ساعة من موعد كل رحلة، وينبغي على المسافرين إنهاء الإجراءات قبل ساعتين من موعد الإقلاع، أياً تكن درجة سفرهم. وسوف تغلق الكاونترات قبل ساعة واحدة من موعد كل رحلة، ولن يقبل الركاب المتأخرون لضمان إقلاع الرحلات في مواعيدها المحددة.
ويمكن للعملاء إنجاز إجراءات سفرهم من أجهزتهم المكتبية أو المحمولة خلال الفترة من 48 ساعة حتى 90 دقيقة قبل موعد مغادرة الرحلة. وتتوفر للعملاء أيضاً إمكانية إنجاز إجراءات سفرهم وتسليم أمتعتهم ضمن مواقف السيارات. كما يمكن للركاب المسافرين عبر المبنى رقم 3 اختيار تسليم أمتعتهم في واحد من 46 كاونتراً مخصصاً لركاب الدرجة السياحية أو الكاونترات المخصصة لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال خلال الفترة من ست ساعات و90 دقيقة من موعد الإقلاع.
أما بالنسبة للعائلات، فقد خصصت طيران الإمارات مناطق لإنهاء إجراءات السفر، وتقع في المبنى رقم 3 في المنطقة 2.
وبعد إنهاء إجراءات السفر، ينصح الركاب بالحضور إلى بوابات الصعود إلى الطائرات قبل 45 دقيقة من مواعيد إقلاع الرحلات، إذ تغلق البوابات قبل 20 دقيقة من الموعد المحدد. ولن يقبل الركاب المتأخرون لضمان إقلاع الرحلات في مواعيدها. ويُنصح المغادرون والقادمون إلى دبي باستخدام مترو دبي. وسوف تشغّل هيئة الطرق والمواصلات مترو دبي لفترات طويلة في أيام معينة خلال موسم ذروة السفر، كما ستسمح للركاب بحمل قطعتين من الأمتعة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق