بريطانيا.. الناخبون يؤيدون «إتمام بريكست»

0 تعليق ارسل طباعة

فاز حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء بوريس جونسون بأغلبية كبيرة في الانتخابات العامة التي جرت في 12 ديسمبر/كانون الأول كما كان متوقعاً. وكان مفتاح النجاح الفوز بمقاعد في «الجدار الأحمر» المؤلف من محافظات تصوّت لمصلحة حزب العمال، وإنما هي مؤيدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وبعدما أصبح بوريس مدعوماً بأغلبية في البرلمان، بات الباب مفتوحاً أمامه للمباشرة بالخروج من الاتحاد الأوروبي. وبالتالي، أصبح خروج بريطانيا المنظم في 31 يناير/كانون الثاني أمراً مرجحاً.

وتتيح هذه الفترة التي تستمر حتى نهاية عام 2020 الوقت للتفاوض حول اتفاقية تجارية؛ لكن يبدو أن 11 شهراً فترة قصيرة جداً للتوصل إلى اتفاقية «التجارة الحرة الأولى من نوعها» التي يتصورها جونسون. ويمكن تمديد فترة الانتقال إلى عامين؛ لكن يجب الموافقة على قرار تمديد هذه الفترة بحلول الأول من يوليو/تموز في وقت تعهد فيه جونسون بعدم السعي إلى التمديد. ويشكّل التصديق البرلماني على أي صفقة تجارية عقبة محتملة أخرى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق