برلماني يطالب بتقييم أداء المحافظين وفقا لقدراتهم في مواجهة مافيا نهب الأراضي

0 تعليق ارسل طباعة

أكد النائب محمد عبد الله زين الدين وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، أن تقرير حماية الأراضي بوزارة الزراعة الذي تم فيه الكشف عن أن المساحة التي جرى التعدي عليها منذ يناير 2011 وحتى 18 من شهر أغسطس الجاري بلغت مليونًا و941 ألفًا و605 حالات على مساحة من الأراضي الخصبة، بلغت 87 ألفًا و14 فدانًا، موضحًا أن إجمالى عدد الحالات التى تم إزالتها بلغت 594 ألفًا و727 حالة، على مساحة من الأراضى بلغت 33 ألفًا و421 فدانًا وأن عدد الحالات التى لم يتم إزالتها بلغت مليونًا و346 ألفًا و878 حالة على مساحة من الأراضى الخصبة بلغت 53 ألفًا و592 فدانًا.

وتابع النائب محمد عبد الله زين الدين، أنه تم تقسيم التعديات إلى ثلاثة أقسام بسيطة ومتوسطة وجسيمة، أما المتوسطة هى المبانى التى لم يدخلها مرافق والجسيمة التى دخلتها المرافق يؤكد خطورة التعدى على الاراضى الزراعية الخصبة فى الوقت الذى تتكلف فيه الدولة مليارات الجنيهات لزراعة الاراضى الصحراوية.

وأشاد زين الدين فى بيان له أصدره اليوم بجهود الدكتور عز الدين ابو ستيت وزير الزراعة وإصلاح الاراضى فى ملف ازالة التعديات على الاراضى الزراعية مطالبا من جميع المؤسسات التنفيذية المختصة مساندة جهود الدكتور ابو ستيت فى هذا الملف لانه ليس مسئولية وزارة الزراعة واستصلاح الاراضى وحدها.

وأكد النائب محمد عبد الله زين الدين ان مسئولية التعدى على الاراضى الزراعية وغيرها من الاراضى المنهوبة هى مسئولية جميع المحافظين على مستوى الجمهورية فى المقام الأول مطالبا بان يتم أخذ هذا الملف فى مقدمة الملفات التى يتم على اساسها تقييم اداء المحافظين خلال المرحلة ومن يحقق نجاحات كبيرة وملموسة من المحافظين فى هذا الملف تحديدا يتم الإبقاء عليه ونقله لمحافظة أخرى لمواصلة نجاحه فى استرداد حقوق وأراضى الدولة من مافيا نهب حقوق وأراضى الدولة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق