حصرى| لحظة خروج جثمان عبد الله محمد مرسى من مشرحة زينهم وبدء إجراءات دفنه (فيديو)

0 تعليق ارسل طباعة

انتهى الأطباء بمشرحة زينهم من تشريح جثمان عبد الله محمد مرسى ، نجل الرئيس السابق، والذى وافته المنية يوم الأربعاء.

وخرج الجثمان فى سيارة بيضاء خاصة بدفن الموتى، حيث رافقت السيارة نقل الجثة سيارات الشرطة، تمهيداً لنقل إلى المقابر، ومتابعة إجراءات دفن الجثمان.

فيما وافقت الأجهزة الأمنية على خروج الابن الأكبر للرئيس السابق أسامة مرسى، من محبسه لحضور مراسم إجراءات.

وتمت اجراءات الدفن بجوار أبيه بحضور أسرته وبحضور شقيقه أسامة وعدد من أصدقائه وسط حضور مكثف لقوات الأمن بمقابر الوفاء والأمل بمدينة نصر.

محامى عبد الله محمد مرسى

وصرح عبد المنعم عبد المقصود، محامي أسرة الرئيس الأسبق محمد مرسي، أن الأجهزة الأمنية سمحت لأسامة مرسي بحضور جنازة، شقيقه عبد الله والذي وافته المنية أمس الأربعاء.

وأكد عبد المقصود، على أن صلاة الجنازة على نجل الرئيس الأسبق محمد مرسي، ستكون الليلة بمشرحة زينهم، والذي خضع المتوفى للتشريح بها، منذ ساعات

وعلق عبد المنعم عبد المقصود، محامي أسرة الرئيس الأسبق محمد مرسي، على الأخبار المتداولة حول تعاطي عبدالله محمد مرسي، منشطات جنسية قبل وفاته، بقوله: “لم أرى شيء حتى الآن يثبت صحة ذلك الكلام”.

وأضاف عبد المقصود في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24“، أنه بخصوص الفتاة التي كانت مع عبد الله، فهو لا يعلم غير أنه كان بصحبة أحد أصدقائه، وبالسؤال عن من هو صديقه، قال: “لا أعلم ولم أراه، وأنا مشغول بإجراءات الدفن”.

وأوضح محامي أسرة محمد مرسي، أنه الآن في المشرحة، حيث أن النيابة أمرت بتشريح جثمان عبد الله للوقف على أسباب الوفاة الحقيقة.

وأكد المحامي عبد المنعم عبد المقصود، أن النيابة استمعت لأقوال أسرة الراحل عبد الله محمد مرسي، وتستمع الآن لأقوال الذين قدموا به إلى المستشفى، مشيرًا إلى أنه حتى الآن لم يصدر أي قرار رسمي.

وأشار المحامي، على أنه برفقة أسرة محمد مرسي ينتظر انتهاء عمل النيابة لإنهاء إجراءات الدفن ومكانه ومن سيحضر، وكيف سيصلى عليه “في المشرحة أو مسجد”، مشددًا على أنه لا يعلم أي شيء سوى ذلك.

وألمح إلى أن تصريحاته أمس لـ”القاهرة 24” هو ما يعلمه، وأن عبد الله كان برفقة أحد أصدقائه وأصيب بتوقف في عضلة القلب، وصعدت روحه إلى السماء حينها بمستشفى الواحة في منطقة حدائق الأهرام، وليس لديه معلومات عن صحة الأحاديث الأخرى المتداولة.

إخترنا لك

0 تعليق