تكريم رئيس جامعة الفيوم في الملتقى التاسع لاتحاد الآثاريين المصريين (صور)

0 تعليق ارسل طباعة

قام اتحاد الآثاريين المصريين بتكريم الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم خلال فعاليات الملتقى التاسع للإتحاد، وذلك اليوم الخميس الموافق 10/10/2019، بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط.

جاء ذلك بحضور الدكتور عادل الطوخي رئيس مجلس إدارة اتحاد الآثاريين المصريين والدكتور أيمن وزيري نائب رئيس الاتحاد وأستاذ الآثار والحضارة المصرية وأعضاء مجلس الاتحاد وعدد من السادة أعضاء هيئة التدريس ممثلين عن كلية الآثار بجامعة الفيوم وهم الدكتور جمال محجوب، أستاذ ترميم الآثار ورئيس الإدارة المركزية لترميم الآثار الأسبق، والدكتور عبد الرحمن السروجي، أستاذ ترميم الأثار  والدكتور وليد علي خليل رئيس قسم الآثار الإسلامية والدكتور أمين رشيدي أستاذ الأثار الإسلامية وعدد من العلماء والمتخصصين والعاملين في مجالات الآثار والتراث والسياحة.

وخلال كلمة الدكتور أحمد جابر شديد التى ألقاها بالملتقى أشاد باتحاد الآثاريين المصريين الذي يضم كوكبة من العلماء والمتخصصين العاملين في مجال التراث الحضاري والآثار، مؤكدًا أن كلية الآثار من أهم نقاط القوة التي تتميز بها جامعة الفيوم لما تبذله من مجهودات وأنشطة في المجالات ذات الصلة وكذلك الندوات وورش العمل لطلاب الكلية والجامعة والمدارس بهدف رفع الوعي بمكانة الآثار التي تتمتع بها مصر والفيوم وضرورة الحفاظ عليها.

وطالب بأهمية إقامة متحف داخل جامعة الفيوم يضم آثار محافظة الفيوم وخاصة أن طلاب كلية الآثار والسادة أعضاء هيئة التدريس لهم دور كبير في الكشف والتنقيب وترميم الآثار التي تتمتع بها المحافظة.

كما وجه الدعوة لاتحاد الآثاريين المصريين لاستضافة فعاليات الملتقى في دورته القادمة في رحاب جامعة الفيوم.

وأكد أ.د عادل الطوخي رئيس مجلس إدارة اتحاد الآثاريين المصريين أن الاتحاد يهدف إلى توحيد جميع العلماء والمختصين والعاملين في مجالات الآثار والتراث الحضاري والعمل على رفع الوعي بأهمية التراث وبذل المجهودات اللازمة للحفاظ عليه وتقديم الاستشارات اللازمة في هذا الشأن بالإضافة إلى الارتقاء وتطوير كفاءة العاملين في مجال التراث مضيفًا أن الاتحاد يخدم المجال الأثري مهنيًا وتثقيفيًا.

وتابع أ.د أيمن وزيري أن الملتقى يقام بالتعاون مع وزارة الآثار وأن الاتحاد يتعاون مع المؤسسات المعنية في الدولة بهدف الحفاظ على التراث الحضاري والآثار والدفاع عن حقوق الآثاريين موضحًا ضرورة الإلمام بالمعرفة التاريخية للحضارة المصرية والاهتمام بالنواحي الاقتصادية والبشرية المتعلقة بدراسات الآثار وضرورة رفع كفاءة طلاب كلية الآثار على مستوى الجامعات المصرية أكاديميًا وتدريبيًا بالإضافة إلى إطلاق رؤى جديدة لدعم وتنشيط السياحة.

تم خلال فعاليات الملتقى التاسع لاتحاد الآثاريين المصريين تكريم عدد من السادة أعضاء هيئة التدريس بكلية الآثار بجامعة الفيوم وهم أ.د عاطف منصور عميد الكلية وأ.د وليد علي خليل وأ.د غدير دردير أستاذ الآثار الإسلامية وأ.د منال أبو القاسم رئيس قسم الآثار اليونانية والرومانية وأ.د جمال محجوب أستاذ ترميم الأثار وأ.د عبد الرحمن السروجي أستاذ ترميم الآثار وأ.د شعبان الأمير أستاذ ترميم الآثار ود. مدين حامد مدرس ترميم الآثار والأستاذ محمد أنور خليل والأستاذة أماني محمد سعد بمكتب عميد الكلية.

كما أقيمت عدد من الجلسات شملت قضايا الآثاريين من بينها مذهبية الصراع ومنهجية الحلول وضرورة النظر في إعادة كتابة تاريخ مصر القديم والتأثيرات والمخاطر البيئية على الآثار وكذلك محاور أساسية في قضايا الآثار والحفاظ على الآثار بين الواقع والمأمول بالإضافة إلى تأهيل الكوادر الشبابية للعمل بمجالات السياحة وقضية الولاء والانتماء ومظاهر دعم السياحة في مصر والرؤى القرآنية فى الحضارات الإنسانية.

 وعلى هامش الملتقى قام الدكتور أحمد جابر شديد يرافقه عدد من أعضاء هيئة التدريس بكلية الآثار بجامعة الفيوم بتفقد عددًا من قاعات المتحف واستمع للشرح المقدم من المختصين حول محتويات المتحف ومعروضاته.

وفي ختام فعاليات الملتقى شارك الأستاذ الدكتور أحمد جابر شديد في تكريم عدد من السادة المتخصصين في مجال دعم السياحة والتراث القومي وقيادات مجتمع وعلماء الآثار المصرية والإسلامية واليونانية وترميم الآثار بالإضافة إلى تكريم الحاصلين على درجات الماجستير والدكتوراه 2018-2019 والباحثين في مجال الآثار والتراث.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق