بالصور- الجهاد الإسلامي: نجاة القيادي "أكرم العجوري" من محاولة اغتيال في سوريا

0 تعليق ارسل طباعة

07:51 ص الثلاثاء 12 نوفمبر 2019

القاهرة- (مصراوي):

أفادت فضائية "سكاي نيوز" في خبر عاجل لها، إن حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، أكدت استهداف منزل القيادي في صفوفها "أكرم العجوري" في هجوم على منزله بالعاصمة السورية دمشق، أسفر عن مقتل نجله.

يأتي هذا فيما قتل شخصين وأصيب 6 آخرون، في استهداف بناية قريبة من السفارة اللبنانية في دمشق.

ونشر عدد من النشطاء السوريين، على حساباتهم في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، صورًا قالوا إنها للدمار الذي لحق بالمبنى السكني في العاصمة دمشق.

ونجا العجوري، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، من محاولة اغتيال في العاصمة السورية، أسفرت عن مقتل نجله، تزامنًا مع اغتيال القيادي في "سرايا القدس" الذراع العسكري للحركة، "بهاء أبو العطا" في غزة، فجر اليوم الثلاثاء.

وقالت حركة "الجهاد الإسلامي" إن محاولة الاغتيال في دمشق تمت بغارة إسرائيلية.

وأفاد مراسل قناة "روسيا اليوم" بأن صوت انفجار عنيف سمع في دمشق تبعه انفجار ثان أقل شدة، وانقطع التيار الكهربائي عن المنطقة، وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إنه تم استهداف مبان بصاروخ معادي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق