6 سنوات من بيل في مدريد.. أهداف مذهلة وإصابات ولامبالاة أثرت على السمعة

0 تعليق ارسل طباعة

يصادف اليوم الأول من سبتمبر الذكرى السنوية السادسة لتوقيع ريال مدريد مع الجناح الويلزي جاريث بيل من توتنهام هوتسبير مقابل 100 مليون يورو.

وظل بيل الصفقة الأغلى في تاريخ كرة القدم حتى عام 2017، عندما دفع باريس سان جيرمان مبلغ 222 مليون يورو، لكسر قيمة عقده مع برشلونة في صفقة كانت ولازالت الأغلى في كرة القدم.

وقدم الويلزي المثير للجدل العديد من لحظات الإبداع بقميص الميرينجي على الرغم من تأثره بالإصابة وتراجع المستوى في بعض المواسم.

وتبقى أهم لقطات بيل مع النادي الملكي، تسجيله هدفاً في مرمى برشلونة بنهائي كأس ملك إسبانيا عام 2014، بعد انطلاقة صاروخية تجاوز من خلالها اعتراض المدافع بارترا، وكذلك هدفه من مقصية خيالية في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018 أمام ليفربول.

وأثار القاطرة الولزية جدلاً واسعاً أثر على سمعته داخل فريق العاصة الإسبانية في الآونة الأخيرة، بسبب عدم الالتزام والجدية التي جعلته خارج حسابات المدرب زين الدين زيدان قبل بداية الموسم قبل أن تفشل عملية بيعه.

ورفض بيل الرحيل عن مدريد والتخلي عن الراتب الفلكي الذي يتقاضاه حالياً، كما بدت عليه اللامبالاة في لحظات أخرى بجانب عامل الإصابات الطويلة التي أبعدته عن الريال في أغلب المواسم.

جاريث بيل سجل بقميص ريال مدريد 102 هدفاً في 233 مباراة، وحقق 13 لقباً منها 4 ألقاب في دوري أبطال أوروبا ليتفوق على قدوته وأسطورة مانشستر يونايتد ريان جيجز على الصعيد القاري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق