بعد أنباء رحيل كومان عن هولندا.. مستقبل فالفيردي مع برشلونة في خطر

0 تعليق ارسل طباعة

بات مصير إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة غامضا مع النادي الكتالوني بعد تصريح المدير الرياضي للاتحاد الهولندي بأن رونالد كومان لديه شرط في عقده يتيح له حرية الرحيل عن منتخب هولندا بعد نهاية يورو 2020.

وقال نيكو يان هوغما المدير الرياضي للاتحاد الهولندي في مقابلة مع قناة ”فوكس سبورتس“ التلفزيونية إن كومان لديه شرط يمح له بالرحيل بعد يورو العام المقبل ما يعني أنه قد يتولى تدريب برشلونة.

وكان كومان أحد أبرز المرشحين لتدريب ناديه السابق في وحال رحيله عن منتخب هولندا العام المقبل فمن الطبيعي أي يصبح موقف فالفيردي غامضا.

ولم يغلق كومان أبدًا باب تدريب برشلونة يومًا واحدًا، ولكن في الوقت الحالي، عقد فالفيردي مستمر مع النادي الكتالوني حتى العام المقبل مع خيار لتمديد لعام آخر.

ولا يزال الأمر في يد مجلس إدارة النادي الذي سيحدد استمرار فالفيردي في منصبه حتى 2021 مع معرفة موقف كومان بشأن رحيله عن هولندا العام المقبل وتولي تدريب برشلونة بعد رحيله عن المنتخب.

ويحظى كومان برضا مجلس إدارة برشلونة بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو وتوليه المنصب سيكون مرحبا به في النادي الكتالوني في حال الاتفاق على رحيل فالفيري.

وكان برشلونة يأمل في تحقيق ثلاثية من الألقاب، كما فعل في 2009 و2015، لكن بعد الخسارة أمام ليفربول في قبل نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي تضاءلت فرصة بقاء فالفيردي.

ووقع فالفيردي عقدا جديدا مع برشلونة حتى 2020 مع إمكانية التمديد لموسم اخر وفاز بلقب الدوري عامين متتاليين مع النادي الكتالوني.

وقال بارتوميو للصحفيين عقب الخسارة أمام ليفربول ”قال فالفيردي إنه يحظى بمساندة الرئيس ومجلس الإدارة. إنه المدرب الذي نريده. هذا مشروع طويل الأمد. إنه (فالفيردي) يملك عقدا ونحن سعداء بوجوده. نخطط بالفعل للموسم المقبل تعاقدنا مع بعض اللاعبين وبعد نهائي الكأس لدينا المزيد من المناقشات“.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق