داعش يهاجم مخيمًا للنازحين بالقنابل شمالي العراق

0 تعليق ارسل طباعة

أفاد مصدر أمني عراقي، الأحد، بأن مسلحين من تنظيم داعش المتشدد، هاجموا باستخدام القنابل مخيمًا للنازحين في محافظة صلاح الدين (شمال)؛ ما تسبب في إصابات بين سكان المخيم.

وقال الملازم في شرطة صلاح الدين نعمان الجبوري، إن ”عناصر من داعش، شنّوا، صباح الأحد، هجومًا على مخيم للنازحين في قضاء الشرقاط، شمالي محافظة صلاح الدين؛ ما تسبب في إصابات لعدد من سكان المخيم (لم يحددهم)“.

وأوضح الجبوري، أن ”النازحين أغلبهم عائلات تم نقلها خلال السنوات الماضية من مدينة الموصل (شمال) إلى مخيم الشرقاط“.

ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، لكن المسؤولين الأمنيين غالبًا ما يحمّلون ”داعش“، مسؤولية أغلب الهجمات والاغتيالات.

واستعادت الحكومة، الموصل وبقية الأراضي التي سيطر عليها التنظيم، والتي كانت تقدر بثلث مساحة البلاد، خلال حرب طاحنة استمرت 3 سنوات وانتهت أواخر 2017.

إلا أن التنظيم ما زال يحتفظ بجيوب وخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وعاد تدريجيًّا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات، التي كان يتّبعها قبل 2014.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق