بوتين يقترح مشاركة فرنسا وبريطانيا في مفاوضات الأسلحة الاستراتيجية لموسكو وواشنطن

0 تعليق ارسل طباعة

اقترح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم /الخميس/ مشاركة فرنسا وبريطانيا ردًا على اقتراح ترامب بإشراك الصين في مفاوضات الأسلحة الاستراتيجية لروسيا والولايات المتحدة.

ونقلت وكالة أنباء /سبوتنيك/ الروسية عن بوتين قوله - في مؤتمر صحفي بعد قمة بريكس - "إذا دعونا الصين للمشاركة، لم فقط الصين؟ دعونا نشرك فرنسا وبريطانيا ودول أخرى التي لم يتم الاعتراف بها رسميًا كقوى نووية، لكن كل العالم يعرف وهم لا يخفون ذلك، أنها قوى نووية".

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد عرض - في وقت سابق - التوقيع على معاهدة للحد من الأسلحة النووية من "الجيل الجديد"، بين الولايات المتحدة وروسيا والصين، تشمل جميع أنواع الأسلحة النووية. ولم يطرح ترامب أي اقتراحات أكثر تحديدًا بهذا الشأن.
من جانبها قالت الصين إنها لا ترى أي أسباب أو شروط مسبقة، للمشاركة في مناقشة معاهدة ثلاثية محتملة حول الأسلحة النووية مع الولايات المتحدة وروسيا.

يذكر أن معاهدة (ستارت 3) تلزم الجانبين الأمريكي والروسي، بعمليات الخفض المتبادل لترسانات الأسلحة النووية الاستراتيجية، وتنص على خفض، وخلال فترة 7 سنوات، الرؤوس النووية ، لدى كل طرف، إلى 1550 رأسًا، و800 منصة منتشرة وغير منتشرة لإطلاق الصواريخ وخفض الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والصواريخ الباليستية التي تطلق من الغواصات والقاذفات الثقيلة إلى 700 وحدة.

وصممت الوثيقة ليتم تطبيقها في غضون 10 سنوات، مع إمكانية تمديدها لمدة 5 سنوات أخرى، بالاتفاق المتبادل بين الطرفين الموقعين عليها. وتلزم المعاهدة روسيا والولايات المتحدة بتبادل المعلومات حول عدد الرؤوس الحربية مرتين في السنة. وتنتهي مدة سريان هذه الوثيقة في عام 2021.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق