إضاءة شجرة الوحدة الوطنية التاسعة في ناعور

0 تعليق ارسل طباعة

عمون - أضيئت مساء امس الأحد شجرة الوحدة الوطنية التاسعة في كنيسة دير اللاتين في ناعور بتنظيم من جمعية خليل السالم الخيرية، وبالتعاون مع المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام.

وقال وزير الشباب الدكتور فارس بريزات ان الاحتفال بإضاءة شجرة الوحدة الوطنية هو صورة مصغرة لما يعيشه الأردن الكبير من وئام وتآخ وتحاب، مؤكدًا أننا في الأردن محظوظون لما نعيشه من قيم أخويّة تجمع لا تفرق.

من جهته، أشار مدير المركز الكاثوليكي وراعي كنيسة ناعور الأب رفعت بدر إلى أن إضاءة شجرة الوحدة الوطنية تأتي مترادفة للأشجار الميلادية التي تُضاء في مدننا وقرانا وكنائسنا وساحاتنا في مختلف أرجاء المملكة الحبيبة، مضيفا "أن هذا دليل على أن وطننا الأردن منارة عيش مشترك وتلاحم، وواحة أمل وحوار وسلام بفضل القيادة الهاشمية الحكيمة لجلالة الملك عبدالله الثاني الذي أعلن قبل عشرين عامًا عيد الميلاد المجيد عطلة رسمية لجميع المواطنين.

من جهتها عبرت مديرة جمعية خليل السالم حلا الجرف عن سعادتها لإضاءة شجرة الوحدة الوطنية للسنة التاسعة، مؤكدة أن المسلمين والمسيحيين في الأردن ينتمون إلى تراب الوطن ذاته، ويعملون ويتعاونون معًا في سبيل بناء أمة واحدة قوية للجميع، وبناء مستقبل مشرق لشبابنا وأطفالنا.

ولفتت إلى أن جلالة الملك عبدالله الثاني اكد ،خلال تسلمه جائزة مصباح السلام للعام 2019 في مدينة القديس فرنسيس الإيطالية، أن مبادئ العيش المشترك والوئام بين الأديان هو جزء أصيل من تراث الأردن.

وهنأ النائب حسن العجارمة، باسم أبناء ناعور، بأعياد الميلاد، مؤكدًا أن المسيحي والمسلم عائلة واحدة .

وقال النائب قيس زيادين، "إننا جميعًا أبناء هذه الأرض، فتاريخنا واحد، وحاضرنا واحد، ومستقبلنا واحد".

واضيئت الشجرة التي وضع عليها العلم الأردني إلى جوار زينة الميلاد، قرب مزار سيدة الورد السياحي في ناعور، بحضور السفير المكسيكي في الاردن روبرت رودريجز هيرنانديز، وبمشاركة كاهن رعية ناعور الأب سيمون حجازين، وأعضاء المجلس الرعوي في الكنيسة وأعضاء المجلس البلدي في ناعور وعدد من المؤسسات المحلية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق