اشتباكات بين "ميليشيات الوفاق" والجيش الوطني يتقدم في طرابلس

0 تعليق ارسل طباعة

وقعت اشتباكات، اليوم، فى منطقة زاوية الدهمانى فى العاصمة الليبية طرابلس بين ميليشيات كتيبة ثوار طرابلس وميليشيا قوة الردع، وكلتاهما تتبع حكومة الوفاق الليبية. وفى ظل التناحر بين ميليشيات الوفاق، حققت إحدى كتائب الجيش الليبى تقدماً فى محور عين زارة جنوب شرقى طرابلس. وأعلنت السفارة الليبية فى القاهرة تعليق جميع أعمالها ابتداء من اليوم، حتى إشعار آخر لأسباب أمنية، وفق بيان لها.

تركيا تبدى استعدادها لنقل غاز إسرائيل إلى أوروبا

وكشفت مذكرة التفاهم، التى وقَّعتها تركيا قبل أيام قليلة مع حكومة فايز السراج، بعض بنود الاتفاق الأمنى والعسكرى، التى توضح الأطماع التركية فى ليبيا، وأظهرت الوثيقة التى حصلت عليها شبكة «سكاى نيوز» الإخبارية مجالات التعاون الأمنى والعسكرى بين الطرفين، حيث تتضمن نقل الخبرات والدعم التدريبى والتخطيطى والمعدات من الجانب التركى إلى نظيره الليبى، إضافة إلى المشاركة فى التدريبات والمناورات العسكرية، وقرر الطرفان منح وتبادل وتخصيص الخدمات العسكرية فى إطار التعاون اللوجيستى، إضافة لتبادل الذخائر وأنظمة الأسلحة والآليات العسكرية.

ويمكن للحكومة التركية وحكومة طرابلس كذلك التعاون من خلال تبادل الخبراء وعقد اتصالات بين المؤسسات الأمنية والعسكرية، بجانب المشاركة فى التدريبات العسكرية، بما فيها مناورات الذخيرة الحية.

وفيما يخص مجال الاستخبارات، يلتزم الطرفان بالتعاون لمواجهة تهديدات الأمن الوطنى، ومكافحة الإرهاب العالمى والهجرة غير الشرعية ومحاربة أسلحة الدمار الشامل. كما اتفق الموقِّعان على المذكرة على عدم إفشاء أو نقل أو مشاركة المعلومات والمواد السرية إلى طرف ثالث دون موافقة كتابية مسبقة.

من جانب آخر، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن أنقرة أبدت استعدادها للتفاوض مع تل أبيب بشأن نقل إمدادات الغاز الإسرائيلى إلى أوروبا.

إخترنا لك

0 تعليق