صحف الجزائر : تدخل تركيا فى ليبيا يشعل حربا شاملة

0 تعليق ارسل طباعة

وتبنت صحيفة الخبر اتجاها محايدا، وركزت فى 5 أخبار على تداول التصريحات الرسمية لتركيا، وتأكيد الرئاسة التونسية على أن تونس لن تكون طرفا فى أى حلف بليبيا، ومن بينها حوارا صحفيا مع جلال حرشاوى، الباحث بمعهد كلينجنديل للعالقات الدولية فى لاهاى، والمتخصص بالشؤون الليبية، الذى أوضح أن ليبيا على موعد مع حرب شاملة فى حال تدخلت تركيا بشكل عسكرى كامل.

أما صحيفة النهار، فتناولت التطورات من خلال 4 أخبار، ركزت فيها على تكذيب الصحيفة لنشر وزارة الدفاع التركية بيانا يفيد بتواجد قطع بحرية بميناء الجزائر، وإعلان الصحيفة سحب الخبر الذى نشر على موقع الجريدة نقلا عن وزارة الدفاع لعدم دقته، وتبنت الصحيفة اتجاهًا محايدًا تجاه الأزمة عموما ولكن ركزت على تكذيب وزارة الدفاع التركية.

أما صحيفة البلاد، تبنت هى أيضا موقفا محايدا تجاه الحدث، وركزت من خلال 4 أخبار على موقف الرئاسة الجزائرية حول تأمين الحدود مع ليبيا ومالى وعدم التدخل العسكرى فى ليبيا، ونفى الرئاسة التونسية قبولها أن تكون عضوًا فى أى تحالف حول الأزمة، وأشارت الصحيفة إلى أن تصريحات أردوغان عقب الزيارة أثارت موجة سخط لدى الرأى العام التونسى.

وصحيفة الشعب هى الأخرى، تناولت الأزمة من خلال 3 أخبار، ركّزت فى مجملها على مساعى الحل السياسى للأزمة من خلال الأطراف الدولية المعنية بالأزمة وعلى رأسها مصر، والإعداد لمؤتمر برلين مطلع الشهر القادم.

أما صحيفة الجمهورية، فقد ركزت على ترأس رئيس الجمهورية "عبد المجيد تبون" اجتماع المجلس الأعلى للأمن، والتأكيد على اتخاذ مجموعة من التدابير لحماية الحدود مع الجزائر ومالى، وإعادة تنشيط دور الجزائر على الصعيد الدولى، وتأكيد القيادة السياسية الجزائرية على دعم ليبيا، دون التطرق إلى أمور تخص العمليات العسكرية أو الاتفاق بين حكومة الوفاق وتركيا، ولم تبد الصحيفة اتجاهًا محددًا تجاه الأزمة وتناولتها
فى خبرين.

وصحيفة الجزائر، قامت بتغطية الأزمة الليبية من خلال خبر واحد حول اجتماع الرئيس الجزائرى بالمجلس الأعلى للأمن.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق